دراسة علمية تبين الانعدام التام للعرب في الاندلس و 11% من الجينات الايبيرية من اصل امازيغي

مسألة فتح العرب و مكوثهم بالأندلس هي مجرد خرافات الفت حولها الآف الكتب و مولت من أجلها من أموال البترودولار مسلسلات ضخمة ، لكنها لا تجد لنفسها دعما علميا أركيولوجيا او جينيا ، يتعلق الامر بطبيعة الحال باستيطان موري لإيبيريا لا دخل لعرب المشرق فيه ، هكذا إذن يستمر العلم في فضح مساعيهم للركوب على تاريخ الامازيغ ليصنعوا لأنفسهم تاريخا ولو كان ذلك على حسابنا.

العِلْمْ يفضح اكبر عملية سطو على التاريخ الامازيغي

  •  
  •