بنعبد القادر: اللغة العربية ميتة ولم تتطور منذ 14 قرنا

اعتبر محمد بنعبد القادر، الوزير المكلف بإصلاح الإدارة والوظيفة العمومية، أن اللغة العربية’ “لغة ميتة ولم يتم تحديثها منذ 14 قرنا، ولا يمكننا اليوم استعمالها في تدريس المواد العلمية”،.

حديث بنعبد القادر جاء خلال ندوة نظمتها “أكاديمية تمكين” بتطوان في نسختها الثالثة تحت شعار “الإدماج الاجتماعي للشباب آفاق جديدة”، حيث اعتبر في إحدى مداخلاته أن اللغتين الفرنسية والإنجليزية تعتبران ثروة يجب توزيعها بشكل عادل بين كل المغاربة،” .

وحسب ما اوردته وسائل إعلام محلية ووطنية فإن بنعبد القادر صرح بكون اللغة العربية سائدة منذ عصر الجاهلية، ولم تتطور منذ ذاك الحين، عكس لغات أخرى كالفرنسية والإنجليزية اللتان أصبحتا لغات علم وتواصل.

وأوردت المصادر ذاتها أيضا أن الوزير الإتحادي قال “إن من يدافعون عن العربية لا علاقة لهم بهذه اللغة أصلا” وفق تعبيره، مردفا بالقول: “الذين يقولون لنا إذا كنتم مصرين على تدريس المغاربة لغة أجنبية فدرسوهم الإنجليزية لغة العلم الأولى عوض الفرنسية، يمارسون المزايدات ليس إلا”. ويشار كدلك أنه لايوجد مغربي واحد يستعمل اللغة العربية الكلاسيكية للتواصل اليومي وهي بدالك ليست الغة الام.

يشار إلى أن النشاط المذكور نظمته كل من جمعية الشباب لأجل الشباب ومنتدى المغرب المتعدد وجمعية المواهب للتربية الاجتماعية من 23 غشت إلى 1 شتنبر 2019، بمعهد التقنيين المتخصصين في الفلاحة بجماعة دار بن قريش بتطوان، بمشاركة 150 شابا وشابة من عدة مدن مغربية.

  •  
  •