العصبة الامازيغية لحقوق الانسان تطالب الملك بإقرار “إيض يناير” عيدا وطنيا رسميا

  •  
  •  
  •  
  •  

التمست العصبة الأمازيغية لحقوق الإنسان، في بيان لها، من الملك محمد السادس إقرار رأس السنة الأمازيغية عيدا وطنيا رسميا، اعتبارا “لما يخوله دستور المملكة من اختصاصات لجلالة الملك كرمز للأمة وضامن لوحدتها واعتبارا للمكانة المتميزة التي تحظى بها اللغة والثقافة الأمازيغيتين في المبادرات الملكية الحكيمة”.

وفي ما يلي نص البيان الصادر عن المكتب التنفيذي للعصبة الامازيغية لحقوق الانسان :

-تلتمس العصبة الامازيغية لحقوق الانسان من جلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده اقرار راس السنة الامازيغية عيدا وطنيا رسميا اعتبارا لما يخوله دستور المملكة من اختصاصات لجلالة الملك كرمز للامة وضامن لوحدتها واعتبارا للمكانة المتميزة التي تحظى بها اللغة والثقافة الامازيغيتين في المبادرات الملكية الحكيمة منذ تولي جلالة الملك محمد السادس مقاليد عرش اسلافه المنعمين حيث اشرف جلالته على احداث المعهد الملكي للثقافة الامازيغية 2001 واقرار الحرف الامازيغي الاصيل تيفيناغ و اقرار دستور المملكة سنة 2011 للامازيغية لغة رسمية ومكون مؤسس للهوية المغربية .

-تطالب العصبة الامازيغية لحقوق الانسان الاسراع بادماج البعد العبري في المقررات الدراسية في جميع المستويات التعليمية واحداث مختبرات جامعية بحثية تعنى بالثقافة العبرية  احتراما لدستور المملكة و صيانة للذاكرة المشتركة للمغرب كبلد تعدد وتعايش  ثقافي ولغوي وديني نموذجي وتربية الناشئة المغربية على التسامح الديني و اعادة الاعتبار للبعد العبري كبعد تاريخي من ابعاد الهوية الوطنية .

-تعتبر العصبة الامازيغية لحقوق الانسان اقرار صندوق محمد السادس للاستثمار بميزانية مهمة(15 مليار درهم) من الميزانية العامة امر ايجابي من شانه ان يدعم المقاولات الصغيرة و يوفر فرص شغل للشباب العاطل ويحرك عجلة الاقتصاد الوطني  اذا ما تم تسييره بحكامة و نزاهة و حسن تدبير .

عن المكتب التنفيذي للعصبة الامازيغية لحقوق الانسان، الرئيس : انغير بوبكر


  •  
  •  
  •  
  •  
0 Commentaires
Inline Feedbacks
View all comments